arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:11:50
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:11:50
لايف ستايل

الرئيسية

22 تموز / يوليو - 22 آب / أغسطس

لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر

لايف ستايل

لايف ستايللن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر

برج الأسد

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر أيلول/سبتمير 2018:
مهنيًا: يبدأ الاسبوع مع اجواء جيدة ولقاء لكواكب كثيرة في اماكن مناسبة لك وفي ابراج هوائية صديقة تعيد لحياتك الاستقرار وتجعلك تعبر عن نفسك بطلاقة مع وجود المثلث الفلكي الهوائي بين القمر من الجوزاء والشمس وعطارد في الميزان يومي السبت والاحد لكن سوف تتزامن الاعمال يومي الاثنين والثلاثاء تحت تاثير المربع الفلكي من القمر في السرطان  وتضطر ان تركض في كل الاتجاهات من اسوأ ايام الاسبوع فلكيا تتراجع الحظوظ وسيكون بانتظارك مشاكل وخلافات وافكار مشوشة استرح ولا تجهد نفسك انت بحاجة للراحة يحالفك الحظ من جديد مع وصول القمر الى برجك يومي الاربعاء والخميس فيكون في الجو وعود مالية كثيرة وبعض الارتباطات المهنية المميزة قد تحصل على ارباح او تنتصر بقضية تقع الفترة الافضل بين الاربعاء والجمعة اذ تسوي مشكلة وتتخطى الصعوبات مع انتقال القمر الى بيت المال الى العذراء وتتوصل الى تفاهم مع جهة نافذة يحالفك الحظ وتخطط لمشروع جديد قد تسافر او تتلقى خبرًا مهمًا تحزم على أثره حقائبك.

عاطفيًا: يحمل اليك هذا الاسبوع بعض التعقيدات والازمات التي تحتاج الى مهارتك لمحاصرتها ان وجود الزهرة في العقرب يجعلك تواجه بعض المشاكل التي تشغلك عن الشؤون العاطفية انه اسبوع صعب ويهدد الاستقرار العاطفي بالتراجع او بالفتور فلا تجازف وحاذر الوقوع في المتاعب.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيلول/سبتمبر 2018:

1-مهنيًا: يبدأ الشهر مع الشعور بالهدوء وبتدفق المعطيات الإيجابية، وتكون مضطرًا إلى المسايرة والدبلوماسية في تعاطيك مع الزملاء.
عاطفيًا: تريد أن تختار الشخص المناسب ليكون نصفك الثاني، لكن المواصفات التي تحددها يصعب توافرها في شخص واحد كأنك تطلب المستحيل.
صحيًا: الآلام شبه المستمرة في أسفل الظهر يمكن أن تتضاعف إذا لم تمارس المشي يوميًا والقيام ببعض التمارين الرياضية المناسبة.

2-مهنيًا: تشترط على المسؤولين عنك في العمل ألا يتدخلوا في ما تسعى له بغية تحسين الوضع في العمل، فتلقى التجاوب المطلوب.
عاطفيًا: تقرر أن تختبر مدى حب الشريك لك بالابتعاد عنه بضعة أيام وعدم الاتصال به إلا في ما ندر، فانتظر ردة فعله.
صحيًا: الشعور الدائم بالغثيان سببه اضطراب في الجهاز الهضمي، لم تهمله وبادر فورًا إلى الاتصال بطبيبك لتحديد موعد للكشف عليك.

3-مهنيًا: العلاقة الندية بينك وبين أحد الزملاء تنعكس تشنجًا وسوءًا في التصرف من قبلك تجاهه، يجب أن تتمتع بروح رياضية عالية.
عاطفيًا: تواعد منذ مدة شخصًا تعرفت إليه مصادفة في إحدى المناسبات، لكنك غير مقتنع تمامًا به، فما عليك سوى التمهل ودراسته جيدًا .
صحيًا: التمارين الرياضية التي تمارسها بانتظام تكون السبب في محافظتك على نشاطك وحيويتك اللذين يحسدك عليهما الكثير، في النهاية أنت الرابح.

4-مهنيًا: يطلب إليك تنفيذ مهمة عجز عنها الكثيرون، لكنك تطلب في المقابل أجرًا محترمًا مدركًا أنك قادر على أدائها مهما تكن صعبة.
عاطفيًا: تثير غيرة الشريك كلما تلقيت اتصالًا من شخص يسمعك كلامًا رقيقًا،عليك في هذه الحالة وضع حد لذلك وإلا تفاقمت الأمور في ما بعد.
صحيًا: اختر التمارين الصباحية المفيدة لكل عضلات جسمك قبل ممارسة أي نشاط أو الانطلاق إلى العمل.

5-مهنيًا: تصححًا مسارًا خاطئًا في العمل أدى إلى ما هو عليه الحل في مجالك المهني، وتتمتع بمعنويات عالية لمواجهة أي معترض على إجراءاتك.
عاطفيًا: تتناغم مع الحبيب وتتودد إليه وتعيش أوقاتًا سعيدة بالقرب منه، وتحضّر له مفاجأة سارّة جدًا.
صحيًا: تشعر بقلق يبقيك في حال من التوتر بسبب الضغوط التي تعترضك في حياتك المهنية.

6-مهنيًا: تقلب الطاولة على من يعتقدون أنفسهم الصقور، وتحد من صلاحياته، وربما تدفعه إلى تقديم استقالتهم.
عاطفيًا: تعزز علاقاتك بالشريك  وتفعلها، وتقرران العمل معًا كأنكما فريق واحد بعدما اكتشفتما أن في الاتحاد قوة.
صحيًا: إذا كنت تشعر بحريق في البول، فإن الأمر يستدعي التوجه إلى الطبيب للكشف عليك.

7- مهنيًا: تنجز عملًا ينال استحسان المسؤولين عنك فيكافئونك بما تستحق ويعدونك بترقية وبزيادة على الراتب، مبروك.
عاطفيًا: أنظر إلى الناحية الإيجابية في علاقتك العاطفية، وافتح باب الحوار مع الشريك فهو أفضل وسيلة للتفاهم وتبادل الآراء.
صحيًا: عندما تنهض من النوم صباحًا بادر فورًا إلى شرب المياة بمعدل ليتر إذا كنت تستطيع ذلك، وسترى النتائج بعد فترة وجيزة.

8-مهنيًا: تقوم بتحقيق حول بعض الاختلاسات المالية والتلاعب بالفواتير، وسرعان ما تكتشف أن الفاعل هو شخص لم تكن تشك يومًا في إخلاصه.
عاطفيًا: تنتهي علاقة ناشئة فيخيب أملك بعض الشيء، لكن وقوف الأصدقاء إلى جانبك يزرع فيك الأمل بعلاقة جديدة.
صحيًا: راع ظروفك الصحية قدر الإمكان، ولا تترك الإرهاق يسيطر عليك فإن نتائجه السلبية قد تهد صحتك في وقت سريع.

9-مهنيًا: القمر الجديد في برج العذراء يتوجه أكثر إلى مواليد الدائرة الثانية، ويتحدث عن عملية شراء أو استثمار أو عن ملكية.
عاطفيًا: تعيد النظر في علاقة عاطفية باتت تشكل لك مشكلة، لكنك لا تجد الطريقة المناسبة لتعبر للطرف الآخر عن رغبتك في قطعها اليوم قبل الغد.
صحيًا: تقوم بنشاطات رياضية متنوعة تشعرك بالراحة المستدامة وتشارك في كل ما هو مفيد للصحة.

10-مهنيًا: يدخل مارس برج الدلو من جديد متراجعًا من الجدي، فيحذرك مرة أخرى من التورط في أمور شائكة أو المخاطرة في مجالك المهني.
عاطفيًا: تتداخل شؤونك العاطفية بالاعبتارات المالية، كأن يفضل عليك الحبيب من هو أكثير ثراء منك تستعيد حيويتك في العلاقة وتبدو متحمّسًا لبدء مخططات وتنفيذ مشاريع جديدة مع الشريك.
صحيًا: جميل أن تشارك في نشاطات رياضية مع مجموعات، وخصوصًا ممارسة المشي مسافات طويلة.

11-مهنيًا: يحمل هذا اليوم حدثًا مهمًا يتمثل بحلول المؤسسة التي تعمل فيها في المرتبة الأولى بموجب إحصاءات متخصصة، فتغمرك سعادة كبيرة.
عاطفيًا: تحول ظروفك المادية دون الارتباط بمن تحب بعدما أمضيتما معًا سنوات، وذلك شعورًا منك أن الأمور لن تكون جيدة في المستقبل.
صحيًا: الحركة مطلوبة وضرورية وخصوصًا بعد ساعات العمل الطويلة.

12-مهنيًا: يطرح هذا اليوم بعض التحديات المهنية وتعاني مشكلة لم تكن في الحسبان تقض مضجعك.
عاطفيًا: لا تورّط الحبيب في أمورك المهنية الخاصة، فهذا أمر غير لائق بك وقد يصيب العلاقة في الصميم.
صحيًا: إعطاء الشأن المهني والعاطفي الاهتمام اللازم، يجب ألا يلهيك عن الاهتمام بالشأن الصحي.

13-مهنيًا: يضعك هذا اليوم أمام خيار صعب في المجال المهني أو يعرضك لبعض الاستفزاز وتستاء لقرار يصدر أو لأمر يتعلّق بأحد الزملاء.
عاطفيًا: حافظ على سرية مشاعرك واقبل ما يحدث من دون اعتراض إذا استطعت.
صحيًا: تدفعك الانفعالات نحو الهاوية، فتمالك نفسك ولا تعرّض استقرارك الصحي للخطر.

14-مهنيًا: لا تزج نفسك في أي ورطة، حاذر بعض العروض المغرية وانتبه للحوادث وقد تواجه منافسة مع زميل وربما يدور صراع بينكما.
عاطفيًا: قد تختلف مع الشريك ويتفاقم الوضع إذا لم تعمل على تهدئته، ويتكون لديك انطباع بأن أحدهم يشاكسك عن قصد بغية وضع العصي في الدواليب.
صحيًا: لا تترك مشاغل العمل الكثيرة تستحوذ على كامل اهتماماتك، وانتبه لصحتك جيدًا.

15-مهنيًا: تعود المياه إلى مجاريها في العمل بعد تدخل أحد المسؤولين ووضعه حدًا لخلافك مع أحد الزملاء، وتكون مطمئنًا وسعيدًا.
عاطفيًا: تصارح الشريك بأفكارك ومشاعرك بمحبة وتناقشان الموضوعات المهمة والمتعلّقة بمشاريعكما المستقبلية.
صحيًا: خفف من النوم واستعض عنه بالقيام ببعض النشاطات المفيدة للجسم، كالمشي أو السباحة.

16-مهنيًا: يخف الضغط قليلًا لكن الأجواء تبقى غير مريحة فتشعر بالتعب وتنسبح من موقع وترفض مصالحة معينة أو الإذعان لإرادة أحد الزملاء.
عاطفيًا: تنفعل بسبب ما يطرأ على مسألة تخصك والشريك، تتبدّل ربما المواعيد وينتابكما بعض القلق.
صحيًا: سارع إلى زيارة الطبيب ولا سيما أن شهيتك المفتوحة دائمًا تسبب لك مشكلات في المعدة.

17-مهنيًا: يحالفك الحظ ويولّد بعض الحركة في الأمور المالية وتتغلب على بعض التحديات وتحدد الأولويات.
عاطفيًا: سارع إلى التقرب من الحبيب بحنان ولطف، واستغلّ موهبتك وكلامك العذب لتشجيعه على الإفصاح عن مشكلاته وهمومه.
صحيًا: حاول بين الحين والآخر أن تخصص أكبر وقت ممكن لممارسة هواياتك المفضلة ولا سيما المشي في أحضان الطبيعة.

18-مهنيًا: يوم مناسب لكسر بعض القيود والتعويض عن إهمال سابق، من الأفضل أن تتخذ قرارًا حاسمًا لا أن تراوح مكانك وتعاني القلق.
عاطفيًا: حاول أن تتبادل الأحاديث الهادئة مع الشريك، وكن دائمًا إلى جانبه وخفف من هواجسه ليشعر بالسلام والراحة.
صحيًا: قاوم الإغراءات التي يحاول أصحاب الشراهة إيقاعك بها، وتجنب تناول كل ما يسبب لك السمنة.

19-مهنيًا: تتشبث برأيك حتى لو لم يوافقك الكثيرون حولك، وترفض أن تكون من أصحاب التراخي والضعفاء.
عاطفيًا: تجد نفسك مضطرًا إلى قبول بعض الشروط المطروحة من قبل الشريك، فتحاول التقيد بها مع أنك ترى أن بعضها تعجيزي.
صحيًا: تخوض تجربة رياضية ناجحة تجعلك تشعر بالراحة النفسية والجسدية.

20-مهنيًا: يسمح لك هذا اليوم بالتواصل البنّاء مع الآخرين لتصحيح الأوضاع وإزالة الشوائب والتخلص من العراقيل.
عاطفيًا: يوم إيجابي، فلا عذر لديك لإثارة المتاعب والمشكلات، بل عليك أخذ المبادرة بوقف النزاع أو الخلاف إذا حصل ذلك.
صحيًا: لكل شيء حدود، ويبدو أن حدود امتناعك عن تناول الدهنيات غير موجودة، أنت المسؤول.

21-مهنيًا: تضطر إلى الدفاع عن نفسك أو تمرّ بعلاقة مهنية متذبذبة وتواجه بعض النزاعات مع أحد الزملاء.
عاطفيًا: لا تحقد، فأنت طيّب القلب، سامح الحبيب إذا اقترف خطأ ما بحقك، وابدأ صفحة جديدة معه.
صحيًا: لا تردد باستمرار أنك مشغول للتهرب من تلبية الدعوة إلى ممارسة المشي يوميًا عند الصباح.

22-مهنيًا: لا تبحث عن الجدال والنقاشات غير المجدية، واسع دائمًا إلى التوافق وحاول إيجاد الحلول التي ترضي معظم الأطراف.
عاطفيًا: أنبّهك من الانفعال والمعاندة أو التكبّر على الحبيب، بل بادر إلى الاعتذار، فهو سهل لحظة ارتكاب الخطأ وليس مُذِلاًّ.
صحيًا: من طلب المحافظة على صحة سليمة عمل لذلك كل ما في وسعه، أنت من أصحاب الإرادة الصلبة، فلا تخف.

23-مهنيًا: تتوصل إلى التخلص من كل المشكلات المهنية الطارئة والسيطرة على الأمور مجددًا، وتتلقى مساعدة ثمينة جدًا وغير متوقعة.
عاطفيًا: تكون الأجواء العاطفية سلسة، وتحصل على فرصة جيدة لتفسير مشاعرك وتنشط التنقلات والاتصالات.
صحيًا: نفسيتك المرتاحة تنعكس إيجابًا على صحتك، وهذا ما يلاحظه المقربون منك في الجلسات التي تجمعكم معًا.

24-مهنيًا: يوم موافق جدًّا لأجراء بعض الاستشارات وحضور المؤتمرات، وتلبية دعوة لإلقاء محاضرة أو خطاب.
عاطفيًا: يوم مناسب لتصويب مسار العلاقة المتأرجحة بالشريك وتنقيتها من الشوائب والاضطرابات.
صحيًا: حاول أن تكون من أصحاب المبادرات المتعلقة بالشأن الصحي، ولا تخالف تعليمات الطبيب.

25-مهنيًا: يساعدك أحد الزملاء للتخلص من بعض الصدمات في حياتك المهنية، وتتكشف أقنعة بعض الحقائق المخفية.
عاطفيًا: يحالفك الحظ في إشاعة السلام وتلطيف الأجواء وتقريب المسافة بينك وبين الحبيب.
صحيًا: تعرف كثرة الأمراض الشائعة هذا اليوم، ولا سيما الكوليسترول وغيره، فلا تدعها تتغلب عليك.

26-مهنيًا: تتلطف أجواء المفاوضات والاستشارات وتكون الأجواء جيّدة أو على الأقل لن تكون معاكسة إطلاقًا.
عاطفيًا: تستمر الظروف الإيجابية مخيّمة على سمائك، وتحديدًا حتى تاريخ بداية فصل الصيف.
صحيًا: إياك والتقاعس والتكاسل عن القيام بكل ما يسهم في إنقاص وزنك وحذار المضاعفات.

27-مهنيًا: أحداث غير متوقعة تثير الانفعالات، وعليك إجراء تعديلات على شراكة معينة.
عاطفيًا: الاجواء العاطفية متطلبة، ما يتوجب عليك تفهمًا وابتعادًا عن عدائية الشريك والأجواء.
صحيًا: عليك الإكثار من تناول الخضراوات وتجنّب اللحوم الغنية بالدهون، فهي مضرة.

28-مهنيًا: يوم جيد من العمل والنجاح والتفاؤل، استغله كما يجب وهيئ نفسك ليوم أفضل.
عاطفيًا: تتعرّف إلى شريك جديد وتلتقي أصدقاءك القدماء، فتستعيد معهم ذكريات الماضي الجميل.
صحيًا: تجنّب كل ما يسبب ارتفاع ضغط الدم، وحاول أخذ الأمور بروية وهدوء.

29-مهنيًا: حاول ان تستوعب أصعب الأمور، لا تراهن  لتسوية أي أمر، فأنت تفتقد المناعة والحصانة.
عاطفيًا: انتبه من مواجهة مع الشريك، إذا تصرفت بذكاء قد تكسب تقديره ويتضاعف حبه لك.
صحيًا: اتخذ القرار المناسب بشأن ما يبعدك عن هموم الآخرين لترتاح نفسيًا وصحيًا.

30-مهنيًا: تكتسب معلومات كثيرة، وتقوم بزيارات عمل لتبادل الآراء والأفكار مع من سبقوك في مجالك المهني.
عاطفيًا: تمر علاقتك العاطفية بتجربة دقيقة، وقد تقع تحت خطر القطيعة أو البعاد أو الافتراق.
صحيًا: ما إن تتخذ القرار بالتوقف عن التدخين حتى تنساه وتعود إلى هذه العادة السيئة.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر



GMT 16:59 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

شاب يقطع أنف حبيبته و يضرب رأسها في المرحاض
لايف ستايلشاب يقطع أنف حبيبته و يضرب رأسها في المرحاض

GMT 15:28 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

قفطاين فخمة بأسلوب النجمة أصالة
لايف ستايلقفطاين فخمة بأسلوب النجمة أصالة

GMT 07:33 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

أحمد خالد صالح يحيي ذكرى ميلاد والده الـ56
لايف ستايلأحمد خالد صالح يحيي ذكرى ميلاد والده الـ56

GMT 21:47 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

تأثير السن على العلاقة الحميمة بعد الستين
لايف ستايلتأثير السن على العلاقة الحميمة بعد الستين

GMT 07:23 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

عبدالعزيز تتصدر "غوغل" بسبب عزاء ماجدة
لايف ستايلعبدالعزيز تتصدر "غوغل" بسبب  عزاء ماجدة

GMT 15:10 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

إليك أفضل 8 أطعمة تمنحك صحة جنسية أفضل
لايف ستايلإليك أفضل 8 أطعمة تمنحك صحة جنسية أفضل

GMT 15:59 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

نقل 356 قطعة أثرية للمتحف المصري الكبير
لايف ستايلنقل 356 قطعة أثرية للمتحف المصري الكبير

GMT 17:29 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

تهديدات بقتل نانسى عجرم وزوجها بسبب قتيل فيلتها

GMT 18:32 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

الفنانة عائشة بن أحمد تتعرض لوعكة صحية

GMT 13:54 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

تفاصيل لحظة انهيار عايدة رياض من البكاء

GMT 00:22 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

نانسي عجرم تؤكد خجلها هو سبب أزمتها في "ذا فويس كيدز"

GMT 19:44 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 20:02 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة

GMT 00:53 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

السقا يهنئ زوجته بعد تكريمها في مؤتمر التميز والجودة

GMT 00:32 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

نشوى مصطفى سعيدة بنجاح "عطل فني"

GMT 18:09 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

بسمة تثير إعجاب الجمهور بإطلالة جديدة عبر "إنستجرام "

GMT 00:41 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

نجلاء بدر سعيدة بالعمل في "الفتوة"

GMT 00:59 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

الجمهور يحضر مفاجأة سارة لـ أنغام خلال حفلها بالسعودية

GMT 00:17 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

بصورة سيلفي أحمد السعدني يهنئ مي عز الدين بعيد ميلادها

GMT 18:47 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

أحدث صور لـ محمود العسيلى مع زوجته فى "جزر المالديف"

GMT 16:22 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

حماقي يفوز بجائزتي نجم 2019 وسفير الإنسانية

GMT 17:18 2020 السبت ,18 كانون الثاني / يناير

رانيا ملاح تبهر متابعيها فى أحدث ظهور لها

GMT 01:36 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

أصالة نصري توجه رسالة مؤثرة على "إنستغرام"بعد انفصالها

GMT 00:08 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

شيري عادل فى إطلالة جديدة من أعلى برج خليفة

GMT 01:24 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

ميريام فارس تحقق أمنية معجب سعودي بأول حفلاتها في جدّة
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle