arablifestyle
آخر تحديث GMT 14:42:49
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 14:42:49
لايف ستايل

الرئيسية

الجميع استنكر فعلتي

السلام عليكم انا شاب عمري ٢٤ سنة....انا شاب لدي قوانين و دستور خاصة بحياتي و من هاذا القوانين( ضرب الأنثى جريمة) مهما كان السبب يعني لو انا قاضي كان حكمت على الذكر الذي يضرب (زوجته او امه او اخته او بنته) إعدام او مؤبد.....لدي اخت اكبر مني متزوجة و لديها ولد و بنت....في فترة الخطوبة كان زوجها رجلا بكل معنى الكلمة و كانت اختي جدا سعيدة بهاذا الزوج ولكن بعد الزواج و بل اخص بعد اول مولود.... اصبح (ذكر) للاسف.....بعمل مشاكل في البيت و بكسر البيت على أمور ليس مهمة يعني اذا اختي لم تكوي قميصه منيح بعمل قصة من لا شيئ....و لسا في كمان مشاكل حصلت على شغلات فاضية...و آخر مشكلة حصلت كانت اختي مريضة و تعبانة ف لم تطبخ في هاذا اليوم و عندما جاء زوجها إلى البيت كان معه امه لم يخبرها انه عازم امه على الغداء و عندما رأى اختي نائمة قال لها(ولك وين الغدة) قالت (ما طبخت اليوم مريض والله) قلها(امي جاية تتغدا عنا و مش عاملة شي) ضربها و شتمها و هي تصرخ و امه لم تفعل شيئ للاسف ثم قام بضربها بالحزام او (القشاط) من منطقة الحديدة و ضربها و كل جسمها معلم عليه أصبحت تنزف و هو لم يتصل بالأسعاف بل اتصل بمطعم توصيل لاطعام امه و هي تصرخ من الألم و تنزف فاتصلت اختي بأمي و قالت لها كل شيئ فذهبت امي لبيتها لتوصلها الى المستشفى و انا لم أكن أعلم كنت في العمل عندما عد إلى البيت لم أرى امي اتصلت بها و قالتلي انها في المستشفى مع اختي سألت عن السبب و قالتلي كل شي ف لم أتحمل المحادثة فذهب إليه و كسرت الباب لانه لم يفتح لي الباب و ضربته قدام امه و طلعت كل الغل يلي في قلبي كسرت انفه ثم ضربته بالحزام كما فعل بأختي و اكثر...و من ثم خرجت من البيت و قلت لاهلي مما فعلت.... المصيبة انهم وقفوا ضدي بقولولي(ما ألك حق انك تضربة و بعدين هاد زوج اختك ) و الغريب أن اختي وقفت معهم ضدي أيضا شعرت اني مخطأ ولكن انا دافعت عنها.....هسا اشرحوا لي..... هل انا السبب ام فعلت ما يجب فعله من زمان و شكرا


اهلا بك يا ولدي وصدقني لن تجد شخص يقول ان ضرب المرأة ممكن او مسموح وذلك الذي يتمادى ويمد يده على زوجته بالضرب لسبب كما ذكرت لا يستحق ان يكون في قائمة الرجال اصلا. فما بالك وان يضرب اختك وتراها تنزف وفي المها ويتركها ويذهب لاحضار طعام لامه وكانها ارتكبت جريمة ان لم تطبخ يومها، ولكن سرعة الغضب وردة الفعل هذه دمرت العلاقة بين اختك وزوجها وحرمتها من اي فرصة اصلاح للوضع، مع اني شعرت بشفاء غليلك لما فعلت، وانه لا يستحق ان ترجع له في اي حال من الاحوال، ولكن سيرفع عليك شكوى كسر الباب والاعتداء عليه في بيته وسيصبح بينكم محاكم ومشاكل وربما طلاق اختك( مع انه ربما لمصلحتها) ولكن للمستقبل الغضب والصرعة لا تنفع وليست حلول للمشاكل، انقلب الحق منكم الى عليكم، كان يمكن ان تقدم اختك تقرير طبي ويتم اخذ حقها بالكامل ولكن الان اصبح هو صاحب الحق. النقطة الثانية يا ولدي مستقبلا انت لك اب واعمام واخوة كبار لا تتجاوزهم وتتخذ قرارا انفعاليا وعاطفيا بهذا الشكل، وربما لو ذهب الرجال كلهم اليه واوقفوه عند حده واخذوا اغراض اختك وقالوا له لا امرأة لك عندنا لكان المه اكبر من الم الضرب. على كل حال حصل ما حصل وانت تصرفت من ووجع قلبك على اختك ولن يتغير الوضع ولكن مستقبلا انتبه للامر وربي يجيب العواقب سليمة واهلا بك.

GMT 13:05 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

اكتشاف ثوري "يقود" لعلاج عالمي مُوحّد لجميع أنواع السرطان
لايف ستايلاكتشاف ثوري "يقود" لعلاج عالمي مُوحّد لجميع أنواع السرطان

GMT 08:40 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل 7 اماكن سياحية في السويد في شتاء 2020
لايف ستايلتعرف على أفضل 7 اماكن سياحية في السويد في شتاء 2020

GMT 13:42 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

توقعات الأبراج وحظك الثلاثاء 21 - 1 - 2020 مهنيًا وعاطفيًا وصحيًا
لايف ستايلتوقعات الأبراج وحظك الثلاثاء 21 - 1 - 2020 مهنيًا وعاطفيًا وصحيًا

GMT 06:59 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

يسرا تؤكّد أن والدها صفعها بعد أول قبلة لها مع حسين فهمي
لايف ستايليسرا تؤكّد أن والدها صفعها بعد أول قبلة لها مع حسين فهمي
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle