arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

بارقة أمل لعلاج المصابين بمتلازمة "داون"

دراسة حديثة تؤكد أن التأخر الذهني سيصبح قابلا للعلاج قريبًا

لايف ستايل

لايف ستايلدراسة حديثة تؤكد أن  التأخر الذهني سيصبح قابلا للعلاج قريبًا

متلازمة داون
واشنطن - لايف ستايل

أظهرت دراسة جديدة صادرة عن جامعة "كاليفورنيا سان فرانسيسكو" و"كلية بايلور للطب"، الأحد، والتي نشرت في مجلة "ساينس"، أن هنالك بارقة أمل بعلاج المصابين بمتلازمة "داون".

وذلك يعود إلى نجاح الباحثين في تشخيص الآلية التي تمنع من إنتاج الجين المعطوب.

ويرى الباحثون أن هناك احتمالية نجاح كبيرة لتطبيق العلاج على البشر بعد ما تم علاج فئران مصابة بمتلازمة "داون"، بواسطة  الآلية المذكورة. لكن الإنجاز العلمي قد يثير جدلا أخلاقيًا وعلميًا كبيرًا في المستقبل، في حال طُبقت طريقة العلاج على البشر.

وأوضحت الدراسة، أن متلازمة "داون" تنجم عن خلل جيني أثناء فترة الحمل، ويؤدي الاضطراب إلى تأخر في قدرات التعلم والذكاء لدى الطفل وتأثير على ملامح الوجه لديه. وأضافت الدراسة، أن المصابين بمتلازمة "داون" يعانون من وجود نسخة زائدة من "الكروموسوم" أو الصبغي "21"، ولهذا السبب، ركزت أغلب البحوث الطبية على مسألة الجينات.

اقرا ايضاً:

الأجسام المضادة تحميه من الأمراض

وتمكن باحثون من جامعة "كاليفورنيا سان فرانسيسكو" و"كلية بايلور للطب" في الولايات المتحدة، من إحداث تغيير جذري لدى فئران تجارب مصابة بمتلازمة "داون" ما أدى إلى تطور في القدرات العقلية.

وبحثت الدراسة المنشورة في مجلة "ساينس"، الخلايا التي تنتج البروتين في أدمغة الفئران المصابة بمتلازمة "داون". وكشفت أن الجزء المعروف بـ"الحصين" في دماغ الفأر المصاب بمتلازمة "داون"، ينتج البروتين بشكل أقل بنسبة 39 بالمئة مقارنة بأدمغة الفئران السليمة التي لا تعاني متلازمة "داون".

وإثر إجراء بحوث مكثفة، تبين أن وجود صبغي إضافي في الدماغ هو الذي أدى على الأرجح إلى تراجع إنتاج البروتين في منطقة "الحصين". ويؤدي هذا الصبغي الزائد لدى المصابين بـ"متلازمة داون"، إلى تراجع إنتاج البروتين في الدماغ، من خلال إحداث تفاعلات في الخلية.

وأوضح الباحث، بيتر والتر، في بيان صحافي، أن "الخلية تقوم بمراقبة صحتها، بشكل مستمر، وحين يحصل شيء ما على نحو خاطئ، فإن الخلية تتفاعل، من خلال إنتاج كمية أقل من البروتين، وهذا البروتين ضروري حتى تجري القدرات المعرفية، بقدر عالٍ من الكفاءة، أما حين ينقص، فيقع الخلل في تكوين الذاكرة".

وأضاف أن "الباحثين قاموا بتعطيل أنزيم مسؤول عن إحدى التفاعلات غير المرغوب بها داخل الخلية أو ما يعرف بتفاعل 'آي إس آر'، ولوحظ أن القدرات المعرفية لدى الفئران تغيرت بشكل ملموس، كما تحول مستوى البروتين في الدماغ، بشكل مذهل".

ويوضح الباحثون أن نجاح هذا الحل العلاجي، وهو التحكم في البروتين ووقف التفاعل غير المرغوب فيه داخل أدمغة فئران التجارب، لا يعني بالضرورة أن الأمر ينطبق بشكل مباشر على جسم الإنسان، لكن هذا الإنجاز يمنح بارقة أمل للمصابين بالاضطراب.

قد يهمك ايضاً:

أحمد عاصم يكشف عن التغيرات التي تطرأ على جسد المرأة خلال فترة الحمل

  5 مشاكل صحية يُسببها المضاد الحيوي للجنين خلال فترة الحمل

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة حديثة تؤكد أن  التأخر الذهني سيصبح قابلا للعلاج قريبًا دراسة حديثة تؤكد أن  التأخر الذهني سيصبح قابلا للعلاج قريبًا



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 14:59 2019 الأربعاء ,05 حزيران / يونيو

أبرز 3 أخطاء شائعة عند تجهيز منزل الزوجية

GMT 03:46 2017 الإثنين ,02 كانون الثاني / يناير

تعلمي أسس الدلع والدلال على الزوج لتأسري قلبه

GMT 19:04 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

تجريد ملكة جمال بوليفيا من لقبها بعد اكتشاف حملها

GMT 11:50 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

نهلة سلامة بزيادة وزن ملحوظة في أحدث ظهور

GMT 00:56 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

شيرين تؤكّد أنها "حماة" كوميدية في "عائلة زيزو"

GMT 09:17 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

جمهور الفنانة دارين حداد يحذرها من الفنان أحمد عز

GMT 19:17 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

10 أفكار مُدهشة لتنظيم عبوات التوابل في المطبخ

GMT 06:50 2019 الثلاثاء ,12 آذار/ مارس

الشريف تكشف كواليس "فكرة بمليون جنيه"

GMT 23:47 2019 الجمعة ,08 آذار/ مارس

اقرف من زوجتي كثيراً

GMT 20:08 2018 الجمعة ,31 آب / أغسطس

ديكورات مطابخ مجددة بلمسات بسيطة ومبتكرة

GMT 18:31 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

فهرية أفجان قبل عمليات التجميل واتهامات بتغيير لون عينيها

GMT 00:47 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عبد العزيز تكشف رسالة عبد الحليم قبل سفرها لأميركا

GMT 16:04 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

تعرفي على فوائد ماء الشعير للشعر وطريقة استخدامه

GMT 13:34 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

إطلالة سميرة سعيد المنقوشة بالثعبان في "ذا فويس"

GMT 11:01 2019 الأربعاء ,21 آب / أغسطس

ظهور متألق وإطلالة جريئة للفنانة أروى جودة

GMT 23:42 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

أحب زوجي وأعشقه لكن
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle